Archive | June, 2015

الإيمان و اثره على الإنتاجية 

24 Jun
  1. لا الم يضيع: بعض الناس يتوقف عن عمل الشئ لخوفه من الفشل و العواقب، و لكن بالايمان نعرف انه لا الم يضيع ولا عمل محسن يضيع و بالاحتساب المؤمن يكون فائزا فوزا مبينا في كلا الحالتين و التوكل الحق دافع له
  2. مكافحة العجز: البعض يتوقف عن العمل لانه لا يرى اي أمل او مخرج من موقفه، بالايمان يتيقن الانسان ان الكون كله ميسر و مرتب فقط بارادة الله فإذا تيقن من هذا صار يعرف انه كل شئ ممكن و اذا استعان بالله فيمكنه عمل ما كان يراه مستحيلا…”…اعمل لما فيه مصلحتك و استعن بالله و لا تعجز…” الى اخر الحديث و ايضا التوكل سلاحه
  3. مكافحة القلق و التركيز على ما يمكن عمله: الإيمان ان كل شئ بمقادير و انه لن يستطيع احد إلحاق الاذى بك الا من بعد إذن الله، يدعو الى ازاحة القلق الغير مبرر للذين لا يظنون ان الكون يسير بالله
  4. احسان الجودة: الإيمان بان الله سيرى عملك و جودته و انه ناظر لما نفعل، و ان الإيمان يحضنا على الاحسان يجعل من المؤمن يخرج منتجات ذات جودة عالية بغض النظر عن الرقابة عليه لان رقابته داخلية على نفسه لارضاء ربه
  5. عدم اضاعة الوقت: معرفة ان الوقت مورد قد يكون الأهم عند الانسان، و انه أمامه حساب، يجعل المؤمن يريد ان يستعمل هذه النعمة لكي يزيد من حصاده في الآخرة
  6. مسؤلية العمارة: على عكس غير المؤمنين يرى بعض الناس انه قد يكون جاء صدفه او انه جاء بلا مقصد معين، يرى المؤمن انه على عاتقه عمارة الارض و بذل الجهد و تحقيق الإعمار، و هذا يعطي المؤمن الدافع المستمر في التحرك…”….اذا جاءت الساعة و كان في يد احدكم فسيلة فليغرسها…” او كما قال صلى الله عليه و سلم
  7. التفكير في افضل الحلول: حسن التوكل بلا تواكل و الحض على الحكمة و حسن التفكيرية صفات حض عليها الإيمان في مواقع كثيرة و تجلت في الاختيارات و حسن التخطيط لدي النبي في مواجهة اعدائه … و الأحاديث منها …”المؤمن كيس فطن….” و ايضا آيات التي تدل على انه من اوتي الحكمة فقد اوتي خيرا كثيرا